Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


جواد بولس

عرب: وحدة وقاصمها المشترك

من القضايا التي استظهرها الإعلان عن حزب الوفاء والإصلاح كحزب سياسي إسلامي غير برلماني سينشط بين ظهرانينا، كانت تلك الأسئلة والتساؤلات المتعلقة بمكانة ودور الأحزاب والحركات السياسية العربية في البلاد، أو كما عبر عن ذلك محمد بركة، رئيس لجنة المتابعة العليا، في كلمته التي ألقاها في المؤتمر الصحفي التأسيسي للحزب الجديد، حين تساءل بشكل مباشر : "هل هناك حاجة لحزب جديد؟ هذا السؤال هو سؤال هام، وهو ليس سؤالًا موجهًا فقط للقائمين على حزب الوفاء والإصلاح إنما لكل مجتمعنا ..".

حزب جديد وصحيفة المتلمس

أعلن في الحادي عشر من نيسان الجاري، في مدينة الناصرة، عن تأسيس حزب  "الوفاء والإصلاح"، والذي سيكون "حزبًا سياسيًا جماهيريًا غير برلماني يستلهم منظومته من القيم الإسلامية"، وذلك وفق ما جاء على لسان رئيس الحزب، الشيخ حسام أبو ليل.

مجلس انقاذ لعرب ٤٨

نجاح حكومة بنيامين نتنياهو، يوم الإثنين الماضي، في تمرير قانون إقصاء أعضاء الكنيست لم يكن مفاجئًا، فحكومة نتنياهو تحظى بأغلبية سريعة "التوريب"، جاهزة الفوران والانسكاب. تركيبة الأحزاب التي تشكل إئتلاف الحكومة هي عبارة عن مجموعات من مستسيسين جوعى للحقد ومرضى بداء "العرب"، وشرهاء تستفز مجسّاتِهم رخامةُ العين وهي في الشرق تبكي على "رب" يهان مع كل طلعة شمس وضمور قمر.

إرهاب في بروكسل

ما جرى في بروكسل يوم الثلاثاء المنصرم هو عمل إرهابي مدان من غير تحفظ، وبدون لكن، وإنما، وعليه.. فلا دِين للإرهاب، وقتل الأبرياء جريمة منكرة تنافي جميع الأعراف الإنسانية والأخلاقية والشرعية.

أتركوا مانديلا من فضلكم

على الرغم من تعمّدي الابتعاد عن متابعة أخبار منطقتنا المتوفرة بسهولة حولنا في مدينة الرجاء الصالح، التي جئناها بزيارة خاصة، فشلت بمهمتي أمام سطوة هواتفنا الذكية، وفي عالم بات محكومًا بشبكات عنكبوتية، تملأ حياتنا بوجبات "الجانك" الاعلامي المليئة بالكذب المالح والسموم المحلّاة.

شكرًا مرسيل على هذا الوفاء

يجلس قبالتي، عيناه متعبتان تشهدان على ليل كلّه خفقان وقلق، وعلى جبينه العريض يتراقص فرح لم ألحظه في تلك الثنايا منذ رحل توءم روحه، ذلك العاشق الذي من فلسطين، وترك خاصرتنا نازفة من فرط شوق وجوى. 
من فمه يتساقط الكلام ملفوفًا برقة توشّحه، بالعادة، كلّما نطقت شغاف قلبه وتكشفت نراجسه أو تهادت الذكرى. على شفتيه بسمة حائرة، تشبه بسمة الجيوكاندا، تثيرك بفيض من حنينها، وتتركك ملتبسًا على ضفة حلم زائغ، تعيش لوعتك مع فجره وحسرة الحسرة. 

من يعيد لحياتنا الهيبة؟

لولا قرار بلدية باقة الغربية بفصل المربي علي مواسي من سلك التعليم وتحريم استيعابه معلمًا في أي مدرسة من مدارس البلدة التابعة لسلطة البلدية، لما شهدنا تلك الموجة من بيانات الاستنكار والشجب الحزبية والمؤسساتية  والشخصية، التي نشرت مؤخرًا الكترونيًا، وعلى بعض المواقع.

عندما تصير الحقيقة جثمانا

في عدد من مقالاتي السابقة تناولت مجموعة من القرارات التي اتخذها، منفردًا، نائب من القائمة المشتركة أو، منفصلًا، أحد مركباتها، دون مشاركة باقي الأعضاء أو مشاطرة القرار من قبل كل الأحزاب الشريكة في القائمة، وكان دافعي وراء التطرق لتلك الظاهرة، (مشاركة النائب غطاس في أسطول الحرية، مقاطعة القائمة المشتركة لدعوة الرئيس ريفلن، زيارة النائب أيمن عودة لأمريكا وغيرها)، ما رافقها من عفوية مثيرة أو فصائيلة ضارة أو ما بدا عليها من تيه تنظمي يستوجب التفاتة وتقويمًا. واليوم، ها أنا أعود لأكتب عن واحد من فصول تلك الرواية الحزينة الذي سينسى، حتمًا، في زحمة الأسى الفوار، ويُترك للزمن بلا "عتاب ولا شجن".

ونحن نربي الأمل

على غير عادتي، وصلت باحات المحكمة العليا قبل موعد جلستي بحوالي الساعة. القدس أفاقت من ليلة بيضاء كتلك التي يشتهيها الأطفال الحالمون بصباح كلّه ثلج وكسل؛ أما أنا، فقضيت ساعاتي ورفيقي ليل كله ليل وسفر. فماذا سأفعل لو سدت الطرقات وسجنني الأبيض في بيتي ؟ وهل سيتقبل محمد القيق تبريراتي وقسوة الحظ وخيانة المطر؟

عن إلغاء الانتخابات التمهيدية في الليكود

لم يحظ إعلان مؤسسات حزب الليكود الإسرائيلي والقاضي بإلغاء جولة الانتخابات التمهيدية لاختيار قائد للحزب، البرايمريز، في الأسبوع الماضي، لأي اهتمام يذكر في الإعلام العربي أو بين السياسيين العرب أو المفكرين والمحللين من أصحاب الرأي وكتبة الأعمدة المختصين في متابعة الشؤون السياسية وتداعياتها خاصة في الساحة الإسرائيلية.
لقد عبر بنيامين نتنياهو، قبل أكثر من شهرين، عن رغبته بإجراء انتخابات عامة قطرية يشارك فيها جميع أعضاء حزبه، وذلك كي يختاروا زعيم الحزب للفترة المقبلة. ومع أن باب الترشيح لهذا المنصب أغلق عمليًا في العاشر من كانون الثاني، فلم يترشح أحد منافسًا لنتنياهو الزعيم الحالي.

Pages

 

Subscribe to جواد بولس
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play