Jump to Navigation


صحة وجمال

هذه النبتة تقضي على الصداع في ثوان!

زمن برس، فلسطين: كشفت دراسات علمية  حديثة  عن أن نبتة الحرمل  تعد علاج فعال جدا لمن يعاني من الصداع النصفي "الشقيقة"، حسبما ورد عن " لبنان 24". 

في ذات السياق قال الأخصائي التونسي في طب الأعشاب بشير ضيف الله إن نبات الحرمل هو عشبة برية معمرة تنمو في المناطق الحارة حيث تتواجد بدول شمال إفريقيا وبلاد الشام واسمه العلمي (peganum harmala).

لمـاذا يجب ألا نلمس قمة رأس طفل حديث الولادة؟

زمن برس، فلسطين: يتفق الأطباء جميعا على التحذير من لمس ومسك  قمم رؤوس الأطفال حديثي الولادة.

ويعود هذا التحذير إلى أن  قبب جماجمهم تكون هشة وقد يسبب أي ضغط عليها أضرارللمخ، والواقع هو أن عظام (يافوخ)… الطفل لا تلتحم تماما حتى الشهر الثامن عشر من حياته، فيغطي قمة الرأس حتى ذلك الوقت نسيج ليفي لا يحمي المخ تماما.

وقد يتساءل البعض لمَ يولد الطفل بلا حماية كافيه لمخه؟ مع العلم أنه أثمن اعضاء جسده بينما تتمتع باقي اعضاءه بعظام متينه لحمايتها؟

دماغك هو الذي يتثاؤب وليس أنت!

زمن برس، فلسطين: كشفت دراسة أجراها باحثون أميركيون من جامعة نيويورك ونشرت تفاصيلها في مجلة Biology Letters وجود علاقة بين مدة التثاؤب وحجم أدمغة الثدييات، حسبما ورد عن صحيفة النبار اللبنانية".

هذا وأجرى الباحثون مجموعة من التحليلات على ما يقرب من 29 شريط فيديو للبشر وبعض الحيوانات مثل الفئران والقطط والثعالب والقنافذ والفيلة.

هل تعرف طريقة النوم التي تبني العضلات؟

زمن برس، فلسطين: كشفت العديد من الدراسات أن النوم يساعد في بناء العضلات خاصة وأن النوم يعمل على علاج تلف العضلات ويساعد على نموها من خلال إفراز هرمون الاستروجين أثناء اليوم الذي يعمل بدوره على زيادة قوة العضلات.

هذا وبناء العضلات لا يعتمد فقط على تمارينك الرياضية، بل على كل حركة تقوم بها على مدار يومك حتى أثناء نومك، حسبما ورد عن "قناة العالم".

كما أن الاستفادة من النوم في بناء العضلات تتم وفق شروط معينة نستعرضها فيما يلي:

أنت في خطر إن توقفت عن الاستحمام ليومين!

زمن برس، فلسطين: حذرت العديد من الدراسات من التوقف عن الاستحمام ليومين، حيث كشفت عن ضرر قد يتسبب نتيجة الامتناع عن إزالة الأوساخ عن الجسم، على الرغم من أن البعض قد يستهين بهذه المدة القصيرة، حسبما ورد عن "قناة العالم".

وبالرغم من أن عادات النظافة تختلف من شخص لآخر، فإذا كان هناك من يحرص على الاستحمام مرة في اليوم وأحياناً مرتين، هناك من يكتفي بالاستحمام مرة واحدة في الأسبوع!.

شاهد كيف خسرت 102 كيلو غرام من وزنها

زمن برس، فلسطين: إذا كنت تعتقدين أنه لا يمكنك أن تخسري وزنك الزائد كلّما تقدّمت في العمر، تخلّي عن هذا الاعتقاد. فقد تمكّنت الأميركية، دايان نايلور، والتي تبلغ الـ63 من عمرها من أن تخسر 102 كيلوغرامًا من وزنها من خلال اتباعها 7 خطوات.

فبعدما بلغ وزنها الـ180 كيلوغراما، قررت دايان أن تتخلّص من وزنها الزائد بأيّ ثمن. فاتبعت أنواعا مختلفة من الحميات ومارست بعض التمارين الرياضية من دون أن تحصل على النتيجة التي تريد. لكنها لم تعلن استسلامها، بل قررت خوض معركتها ضد الوزن الزائد من خلال اتباعها 7 نصائح:

اترك هوس تنظيف الأذن بعيدا عنك ...فقد تؤذيها!

زمن برس، فلسطين: الكثير منا لديه هوس بتنظيف شمع الأذن ربما في اليوم أكثر من مرة، لكن في ذات الوقت قد يتبادر لذهنك الكثير من الأسئلة بهذا السياق، أولها يتعلق بمتى ينبغي تكرار تنظيفه؟

ووفقا لوكالة "لبنان 24"، يعتبر تراكم شمع الأذن أمر عادي بل صحي طالما ظلت كميته معتدلة، لأنه يعمل كنوع من التنظيف الذاتي للأذنين، مع ترطيبهما، وحمايتهما من البكتيريا.

إليك خلطات تطويل الشعر!

زمن برس، فلسطين: ترغب الكثير من النساء بالشعر الطويل الساحر لكن المعاناة الكبير تكون بكيفية إطالة الشعر، فبينما يساعد الشعر الصحي في تحسين إطلالتك ومظهرك، في المقابل تجد أن مشاكل الشعر أصبحت شائعة وتواجهها غالبية النساء، إذ أنّ التعب والإرهاق وقلة النوم كلها عوامل تزيد من نسبة تساقط الشعر.

غصة الحلق قد تكون ورم!

زمن برس، فلسطين: كشفت مجلة "أبوتيكين أُمشاو" الألمانية أن الشعور الدائم بغُصة الحلق يمكن أن يرجع إلى أسباب عدة، منها على سبيل المثال ارتجاع حمض المعدة إلى البلعوم والشعور بأنه جسم غريب، فيما قد يكون السبب ورم ما، حسبما نقلت "لبنان 24". 

فيما أضافت المجلة الألمانية أنه عندما تكون الأغشية المخاطية جافة في الأنف والحلق، فإنها قد تتسبب أيضاً في الشعور بغصة الحلق، كما أن حالات الشد في عضلات الرقبة والبلع يمكن أن تؤدي أيضاً إلى الإحساس بهذه المشكلة.

عقار "نيفولوماب" علاج جديد السرطان

زمن برس، فلسطين: أشارت دراسة أجريت على سرطان الرأس والرقبة إلى أن المزيد من المرضى الذين تناولوا عقار "نيفولوماب" عاشوا لفترة أطول من المرضى الذين تلقوا علاجا كيميائيا، حسبما ورد عن قناة العالم". 

فيما أظهرت دراسة أخرى استخدم فيها عقار نيفولوماب وعقار آخر تقلُص الأورام في حالات إصابة متقدمة بسرطان الكلى، ويعمل العلاج المناعي من خلال تنشيط الجهاز المناعي لتدمير الخلايا السرطانية، وتحظى الحالات المتقدمة من الإصابة بسرطان الرأس والرقبة بنسب نجاة ضعيفة جدا.

Pages

 

Subscribe to صحة وجمال
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play