Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


نادية حرحش

نشأت ملحم وعساف "عاقل مجنون"!

نشأت ملحم: شهيد غير مدرج….عاقل مجنون

عساف مشرفا عاما للتلفزيون…. كراماتك يا وطن

من أجل ماذا ضحيت ولمن يا نشأت؟

في غرابات الموت كما الحياة هو واقعنا الفلسطيني. غرائب بمداخل غيابات تخنقنا فنتنازع على الحياة في خضمها .

أهي بطولة ام جريمة؟

أهو شهيد أم قتيل؟

أكان عاقلا أم مجنونا ؟

كيف يعقل لوالد أن يكون هو حبل المشنقة التي تلوت حول عنق ولده؟

أكان حبا جارفا لابنه ام لوطنه الجديد إسرائيل؟

أكان إبراهيم مضحيا بإسماعيل في ما اقترفت يداه عن سبق إصرار؟ هل ظن ان الله ملقي البهيمة للتضحية بدلا من ابنه بآخر لحظة؟

الدبكة: بين التراث والعهر

لمَ كل هذا الهول والتهويل على دبكة طلبة جامعة بيرزيت؟ لم شن كل هذا الهجوم على الشباب والشابات؟ من يقف وراء كل هذا الكم من الغضب الجامح؟ ما الذي يريده الغاضبون؟ وما الذي يريده الراقصون؟ هل هذا الغضب ناتج عن احتقان بالشارع من دبكات سابقة؟ ما الضير في دبكة في ساحات الجامعة؟ فالدبكة في ساحة الجامعة؟

فالدبكة في غياب الارض والحل والافق تبقى المحرك الوحيد الباقي للتعبير عن النفس في ظل الكبت القائم .

كبت يغيب الحل عنه. وكبت يفجع القلوب في استمرار هدر الدم.

حياتنا بين تفكير وتكفير

ابتدأت الدقائق الاولى من العام الجديد مع  تفجير كبير في كابول وحريق هائل في دبي وتسليم اكثر من عشرين جثمان شهيد اثقل اجسادهم الجليد لاشهر عديدة.. وتكهنات وترقبات لعمليات ارهابية كثيرة. كما في العام الماضي عندما بدء بمذبحة للحوثيين وهم في المسجد يصلون…

وبينما لا تزال لائحة امنياتنا للعام الجديد لا تزال في طور التحضير .. اكثرها على الاغلب تمنيات واحلام تمنيناها في العام السابق وغيره ..

انحطاط العرب في زمن الانفتاح

في زمن الانفتاح الفكري يتوج العرب بالانحطاط..

من اهم ما يميز زمننا هو الانفتاح وانتشار المعلومات . فلم تعد المعرفة او المعلومة مغلق عليها في كتاب او على رف او بين صفحات جريدة او مجله . فالعالم يجري حولنا في فلك الشبكات الالكترونيه الشاسعة والمتعددة .

لم تعد المعلومة حكرا على احد ولم يعد احد ينفرد في سر . كل الامور اصبحت علنيه طوعا ، ومن لا يعلنها طوعا سيقصر الى تطويعها مرحليا .

شبكات التواصل الاجتماع المختلفه تقوم بدور التقريب والتشبيك الذي لا بد انه ساعدنا في فهم الامور والمتغيرات المحيطة والبعيده .

الحياة بين أفئدة الوجود

يتساءل الكثيرون عن سر الفلسطيني. ويتساءل الفلسطيني إن كان هناك فعلاً سر في وجوده. وفيما بين التساؤلات عاش الفلسطيني بقناعة ما بأنه لا بد من وجود سر به..

البحث عن ثورة جنسية

الثوره الجنسيه عندما تحدث ، ايجب ان تكون قيادتها من قبل الرجال ام النساء؟
قبل الخوض في من سيخوض ماذا ، ربما يجب ان ابدأ بسؤال اخر او بالاحرى تحديد الاسئله
ما الذي اقصده في كل مره اقول فيها اننا بحاجه الى ثوره جنسيه ؟
كلمات رددتها لسنوات ، في كل مره كنت انظر فيها الى ابنتي تكبر وكنت اقول في نفسي هذا الجيل سيفجر ثوره جنسيه .
ما رأيته من هذا الجيل بانه لم ولن يفجر اي ثوره ، ولكنه تحايل على الوضع الجنسي الحالي كالاجيال السابقه . بتقنيات لا بد مختلفه عن جيلي وعن سابقيه من اجيال.
فيبقى هناك داعي لثوره لابد نادى اليها الكثيرون قبلي سرا وعلانيه .

نحن والتطرف : حرب ام احتضان ؟

باتت كلمة تطرف تأخذ الكثير من المكانة في استخداماتنا اليومية للكلمات . فكما الاسلام كلمة يخشاها الغرب ويستعملها للترهيب عند الارهاب . اصبح التطرف الكلمة التي نستعملها في يومنا لمحاربة من يخالفنا ويختلف عنا.
فقبل البدء من الاجدر بنا القيام بتعريف لما نفهمه وما نراه وما نقرر بآنه تطرف . وما من ادنى شك ان هناك حاجة ماسة لنا لنفهم ما تعنيه هذه الكلمة بالنسبة لنا وكيف نعرفها . فلا شك ان تركيز العالم اليوم على هذه الظاهرة التي اصبحت وجودية مهمة . ولأننا نعيش في عالم صغر حجمه وذابت حدوده مع التطور التكنولوجي واتاحة الفرص للجميع بمشاركة وعيش ما يعيشه وما يتعايشه العالم الذي يختاره .

هل تكون كاميرات المحمول هي خط الدفاع الجديد أمام رصاص الإحتلال؟

في كل مرة يقدم أحدهم النصيحة للشعب الفلسطيني يقول :” اتبعوا غاندي ..تبنوا االلا عنف منهجا للمقاومة”. وفي كل مرة يكون الجواب الفلسطيني باندفاع : ” كيف نضحد العنف باللا عنف ؟ كيف ندافع عن أنفسنا وسط هجمة شرسة لا تتوقف. فالاحتلال بطبعه عنيف . وما نقوم به ان لم يكن مقاومة فهو الوسيلة الوحيدة التي أمامنا في صراعنا للبقاء”.

لم يكن لويس مورينو اوكامبو ، مختلفا عن غيره في هذه المناشدة :” علموا ابناءكم ترك الحجارة ورفع كاميراتهم بوجه الاحتلال . هذا هو المجدي. وثقوا الجرائم والانتهاكات واستعملوها سلاح مقاومة بوجه الاحتلال”.

عزازيل: وما أدراك من عزازيل

من الكاتب ؟ من المترجم؟ سؤال بدأ فيه مشوار عزازيل وانتهى . قد تكون هذه الرحلة بين الكاتب المترجم وبين الكاتب الراوي من اصعب الرحلات التي يقوم فيها القارىء بينما يتسلق جبال صفحات هذه الرواية والغوص في أعماق محيطاتها …

“العبقرية” هي الكلمة التالية التي صاحبتني منذ بدء الرواية التي رسمت ذاتها في تلك المنطقة من وعيي الذي عاش اياما في أفئدة اللا وعي مع ثنايا العبارات والاماكن … في كل مرة كدت انسجم فيها مع الحبكة المرجوة من صانع هذه القصة ، كنت استيقظ لواقعية الاحداث.

في رثاء وطن

فتح الماضي الماضي ، الحاضر الغائب، المستقبل المبني للمجهول

عندما كنت صغيره ، كنت اعتقد ان م ت ف وفتح تعني فلسطين . كنت ارسم كلمه فتح في مدونتي معتقده ان هذه الكلمه تعني هويتي كفلسطينيه …

.حتى وقت بغير بعيد كنت اظن بان الشعب الفلسطيني هو فتح العروق .

فتح تحصيل حاصل لانتمائنا الثقافي الوطني.

Pages

 

Subscribe to نادية حرحش
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play