Jump to Navigation


في يوم الإسراء

بقلم:

في يوم الإسراء  ..
أقول في يوم من أيام العمر سجلت ..
وتلونت بها القلوب تنويرا ..
وداعبت أحداثها العيون ..
باسراء تجلى عرش السماء محمودا ..
وصلاة جمع تجملت بها أرض مقدس ..
فداعبت الشفاه والفؤاد يومه السعيدا ..

فسطر القلم في جلاله عطر الكلام ..
ما عجز عنه حال اللسان من التعبيرا ..
وإن خفق الوجد ليوم اسرائه ..
فكيف لا ينبض وجد غافل ما له في الحياة تكوينا ..
له إسم محمد وأحمد ومحمود وما له ..
من الجاه والدين في البشرية وتقديرا ..
هوا خير البشرية وطهر عالمنا ..
ما جاء بعده ولا لمثله للحق تنصيبا ..
وأسدي لمن ذكر بين السطور وله محبة ..
بعمق الوطن وما له الفؤاد تمجيدا ..
وحروف تلألأت لما له طيب الحديث ..
فتعطر الوجد بالاسم بعد الله توحيدا ..
وتغنى له الشاعر بجمال القوافي ..
ودندن باسمه الوترلا لغيره متصلطنا ..
وختام  مدونتي تحيه وسلام ..
ومحبة لمن جائت له السطور ..
ولست فيه للحديث متصنعا ..
 

التدوينات المنشورة تعبر عن رأي كتابها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي زمن برس.


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play