Jump to Navigation


تبًا للفيس بوك!

بقلم:
فيس بوك

مع الفيس بوووووووك ..
تبا للفيس بوووووووك ..
وقد باتت القلوب لا تشعر ولا تعرف إلا بما فيه ..
وتبا من زمان يتشدق بالشرف والصدق والأمان ولافيه..
وتبا من زمان فيه البشريه لبست..
ثوب الخداع والكذب.. وما فيه من تفاهات الأيام ..
وكأنه لبشر من أين ؟؟؟
لبشر من عالم آخر.. وكوكب ثاني ..
وتبا للفيس بووووووك الذي أشغل جموع البشريه ..
وتباه للفيس بووووووك.. طويل السهر..ليله نهاره ..
وتباه للفيس بووووووك..أعمى العيون وأذهب العقول
وسلب القلوب ..
وادمى الخواطر .. وكسر القيود ..
وأقول تبا للفيس بوووووك.. تبا ..
وقد أصبح هوا والمرض القاتل سيان ..
ورغم التشابه بينه وبين إبرة التسكين ..
وما فيه من تغاهات الزمان ..
وصقله ترجع أيام زمان ..
لا فيه تليفون ولا نت .. وفيه الحب والأمان ..
واليوم.. عصر التكنولوجيا.. وعالم وعلماء ..
والقتل والدمار .. وبدون س أو ج اولون وعرق ..
والدم فيه أصبح مباح ومستباح  .. 

التدوينات المنشورة تعبر عن رأي كتابها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي زمن برس.


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play