Jump to Navigation


عطاء فلسطين تختتم حملة رمضان يجمعنا بالحب والعطاء للعام 17 على التوالي

زمن برس، فلسطين:   اختتمت جمعية عطاء فلسطين الخيرية، حملتها السنوية "رمضان يجمعنا بالحب والعطاء" للعام 17 على التوالي والتي استهدفت الأسر المستورة والأيتام في مناطق قطاع غزة و الضفة الغربية ضمن البرنامج الإغاثي الذي يعد أحد أهم البرامج  التي تعمل عليها عطاء فلسطين الخيرية، حيث أن الجمعية ملتزمة منذ تأسيسها عام 2003 بتقديم كل ما تستطيع من مساعدات للفئات المهمشة والفقيرة من أبناء الشعب الفلسطيني.

وأوضحت السيدة رجاء أبو غزالة، المؤسس والمدير العام للجمعية، بأن الجمعية ومنذ تأسيسها في عام 2003 تبنت برنامج توزيع السلال الغذائية للأسر الفلسطينية العفيفة والأيتام، وما زالت الجمعية مستمرة على هذا النهج وذلك لحاجة العائلات الفلسطينية الماسة إلى مثل هذه البرامج التي تساهم بالتخفيف عليهم ودعم صمودهم في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة والحصار المفروض  والاعتداءات المتكررة من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وقد قامت الجمعية بتوزيع سلات غذائية على الأسر المحتاجة والأيتام في قطاع غزة بدعم كريم من بنك فلسطين، بنك الأردن، الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار ( أيبك ) وفاعلين خير و قد شمل التوزيع العديد من المناطق في قطاع غزه  منها محافظة غزة ومحافظة الوسطى و المناطق الحدودية من المحافظات الجنوبية، و في الضفة الغربية و شمل توزيع السلات الغذائية منطقة العيزرية قضاء القدس، ومنطقة المغير في رام الله وقرية قريوت قضاء محافظة نابلس بدعم من بنك الأردن وفاعلي خير، وقد تم استهداف تلك المناطق  كونها تعاني من اعتداءات متكررة من قبل المستوطنين وبحماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

و ايضا قامت عطاء فلسطين بتوزيع مساعدات نقدية للأسر المستورة والأيتام من مختلف مناطق قطاع غزة والضفة الغربية مقدمة من منحة  صندوق الوقف الخيري للمرحوم الحاج هاشم عطا الشوا حيث تم توزيع المنحة على 189 مستفيد في قطاع غزة بالإضافة الى 104 مستفيد في الضفة الغربية بواقع 550 شيكل لكل أسرة، وقد أشرف على التوزيع مندوبي صندوق المرحوم الحاج هاشم عطا الشوا، وأعضاء مجلس الإدارة في الجمعية للإشراف لمتابعة سير عملية التوزيع على المستفيدين بالإضافة إلى عدد من الموظفين، كما وقامت الجمعية وبالتعاون مع مؤسسات دولية بتوزيع طرود الغذائية على الأسر الأكثر فقرا واحتياجا في قطاع غزة 

وقد أشارت السيدة رجاء أبو غزالة، بأن الجمعية تمكنت من تنفيذ حملة رمضان يجمعنا بالحب والعطاء على الرغم من الظروف الصعبة والقاسية التي تمر بها الأراضي الفلسطينية ولاسيما تقليص التمويل للمؤسسات نتيجة للظروف السياسية المحيطة بمنطقتنا العربية.

وتقدمت جمعية  عطاء فلسطين الخيرية ممثلة بالسيد مأمون أبو شهلا، رئيس مجلس إدارة الجمعية والسيدة رجاء أبو غزالة، نيابة عن أسرة الجمعية وعن الأسر المستفيدة من الحملة، بالشكر والتقدير الى الجهات المانحة والبنوك والشركات، الذين تبرعوا دعما لهذه الحملة، والتي ساهمت في سد جزء من حاجة الفقراء والمحتاجين ورسم البسمة والفرحة على وجوههم 

 

 

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play