Jump to Navigation


ماذا كشفت زوجة منفذ هجوم إسطنبول بإفادتها؟

زمن برس، فلسطين: قلت وسائل إعلام تركية، اليوم الثلاثاء، ما قالت إنها إفادة زوجة منفذ الهجوم الذي أوقع 39 قتيلا في ملهى ليلي في إسطنبول ليلة رأس السنة، مشيرة الى ان زوجة المشتبه به لم تكن على دراية بانتماء زوجها لتنظيم داعش، بحسب ما نقلت صحف تركية عن بيان للشرطة.

وأضافت الزوجة، التي تقول تقارير إنها قيد الاحتجاز، أنها علمت بالهجوم الذي استهدف الملهى، شأن كل المتابعين، من خلال ما بثته قنوات التلفزيون.

وبثت السلطات صورا للمشتبه به التقطت في مناسبات عدة، إحداها في مركز صرافة بأحد أحياء يعتقد أنها اخذت قبل الهجوم ببضعة أيام.

وقالت تقارير إن الرجل سافر رفقة زوجته وطفليه إلى قونيا وسط تركيا، حيث استأجر شقة بـ310 دولارات للشهر، مع سداد دفعة مقدمة لثلاثة أشهر.

وغادر قونيا، في 29 من كانون الاول الماضي، متجها صوب إسطنبول لتنفيذ هجومه، بحسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وبمجرد ما رأى جيران الأسرة صورة المشتبه فيه، الذي لايزال طليقا، بادروا إلى إخبار الشرطة التي بعثت محققيها إلى بيت العائلة، وفقاً لموقع "لبنان 24". 

وتوصلت الشرطة التركية إلى أن المهاجم كان مدربا بشكل كبير، وحمل رشاشا برصاص خارق للدروع، كي يوقع أكبر عدد ممكن من الضحايا.

وتبنى داعش الهجوم الذي أسفر عن مقتل عدد كبير من العرب، في حين قالت الصحافة التركية إن المهاجم قاتل في سوريا في صفوف التنظيم.

وأوردت صحيفة "حرييت" أن المهاجم، دخل إلى تركيا من سوريا حيث كان يقاتل إلى جانب داعش، وبحسب كاتب مقالات مقرب من السلطات التركية هو عبدالقادر سلوي، فإن المهاجم تدرب على حرب الشوارع في مناطق سكنية في سوريا.

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play