Jump to Navigation


القسام تعلن إعدام أحد قادتها الميدانيين

القسام

زمن برس، فلسطين: أعلنت كتائب القسام، إعدام أحد قادتها الميدانيين مساء اليوم الأحد، في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الكتائب. 

وقالت الكتائب في بيانٍ متقضب" إنه تم تنفيذ حكم الإعدام بحق محمود رشدي اشتيوي من قبل القضاء العسكري والشرعي التابعين لها، وذلك لتجاوزاته السلوكية والأخلاقية التي أقر بها".

وقال مصدر خاص لزمن برس إن اشتيوي أعدم لارتباطه مع الاحتلال، وتسببه في استهداف عائلة القائد العام لكتائب القسام محمد الضيف، في محاولة من الاحتلال كانت تهدف لاغتيال الضيف نفسه، لكنه نجى منها، واستشهدت زوجته وابنه.

ويشار إلى أن شتيوي قائد سابق لكتيبة الزيتون في القسام وهو شقيق أحد شهداء القسام الأوائل أحمد إشتيوي وتم اعتقاله بعد الحرب الاخيرة على غزة للاشتباه فيه بالتخابر مع إسرائيل.

وكانت عائلة اشتيوي قد اعتصمت أكثر من مرة أمام منزل نائب رئبس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية، وذلك عقب اختفائه.

 

حرره:

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play