Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


غسان مصطفى الشامي

أنفاق غزة .. السلاح الاستراتيجي في وجه العدو

أنفاق غزة الهجومية، وتطور أساليب المقاومة في القطاع يمثل الشغل الشاغل للكيان الصهيوني، وذلك ضمن الاستعدادات لأية معركة عسكرية جديدة مع القطاع؛ ويعتبر الكيان أن أنفاق غزة لها دور بارز في المعركة الأخيرة عدوان 2014م على غزة، خاصة أن هناك تقرير (إسرائيلي ) حديث يتحدث عن الإخفاقات الكبير للجنود الصهاينة في الحرب الأخيرة، وذلك بسبب الجهل الكبير لضباط الجيش الصهيوني بالتعامل مع أنفاق غزة الهجومية، والتي شكلت السلاح الاستراتيجي في الحرب الأخيرة مع غزة.

مخاطر مشروع القطار الهوائي التهويدي في القدس

تواصل سلطات الاحتلال الصهيوني مشاريعها التهويدية في القدس والمسجد الأقصى المبارك، وتخرج علينا كل يوم في مشاريع جديدة تهدف لطمس معالم القدس الإسلامية العربية وتشويها آثارها وتاريخها الإسلامي العريق، و إضفاء الصبغة اليهودية على المدينة المقدسة.
وحديثا أعلنت سلطات الاحتلال عن نيتها إقامة قطار هوائي في القدس يربط منطقة جبل الزيتون في باب المغاربة، ويشكل هذا القطار خطورة كبيرة على القدس والمسجد الأقصى المبارك؛ وحسب المصادر المقدسية فإن مشروع مد خط القطار الهوائي يتضمن إقامة (١٩) مشروعا استيطانيا تهويديا تعكف الهيئات الحكومية في الدولة العبرية على تنفيذ هذه المشاريع.

عاصفة " ليبرمان " الهوجاء وأخلاقيات الجيش المهزوم

شهدت الخارطة السياسية في الكيان الصهيوني الكثير من التطورات السياسية والدراماتيكية المهمة، واشتملت على تعرجات وأمواج سياسية وتقلبات قد تعصف برئيس الوزراء  الصهيوني " نتنياهو" وحكومته العنصرية، حيث يتلقى " نتنياهو" بين الفينة والأخرى ضربات جديدة فهو لم يفق بعد من  الانتقادات السياسية اللاذعة والشديدة بسبب التقرير (الإسرائيلي ) السري عن الحرب الصهيونية الأخيرة على غزة الذي أظهر إخفاقات كبيرة في الحرب، ووصفت القناة العبرية الثانية التقرير بالقنبلة السياسية في حالة نشره على وسائل الإعلام، وأن وقعه على الجمهور - لو نشر-  سيكون أشد من تقرير لجنة ( فينوغراد) الذي نشر بعد حرب لبنان، حيث يتحدث التقر

نكبة فلسطين .. الحرب الأولى لميلاد (إسرائيل)

حرب نكبة فلسطين عام 1948م يطلق عليها الصهاينة ( حرب الاستقلال)، ويحتفل الصهاينة بهذه الذكرى الأليمة ويتراقصون فرحا وطربا في ذكرى إقامة الكيان العبري الاحتلالي، وتمثل هذه الذكرى ألما وجرحا لن يندمل بعد بالنسبة لنا كفلسطينيين وعرب؛ كيف لا إنه يوم ضياع أرض فلسطين هذه الدرة الثمينة، وهذا الفردوس المفقود، هذه الأرض الغالية التي فاوض اليهود عليها في أواخر القرن التاسع عشر عندما ذهب أحد مؤسسي الحركة الصهيونية- وصاحب كتاب الدولة اليهودية- " ثيودور هرتزل " للسلطان العثماني عبد الحميد الثاني وطلب (هرتزل) من السلطان أن يمنح اليهود وطنا قوميا في فلسطين مقابل أن يقوم اليهود بسداد الدي

الضفة والقدس .. القنبلة الموقوتة

لا وقت للكلام، ولا وقت للخطابات الرنانة، والساحة الآن في الضفة والقدس المحتلة مفتوحة للرصاص والمقاومة، والمواجهات مع جنود الاحتلال، على هذا الحال تعيش الكثير من المدن والأحياء في الضفة الغربية والقدس، وأصبحنا نسمع بين الفينة والأخرى عمليات بطولية نوعية للشبان الفلسطينيين في الضفة المحتلة والقدس،  وتتسارع في كل حين التطورات الميدانية في المواجهة وتنفيذ عمليات طعن ضد جنود الاحتلال، وما يحدث يضرب بعرض الحائط كافة الخطط الميدانية، وجهود التنسيق الأمني مع الاحتلال، الهادفة لخنق المقاومة واستهداف رجالها واعتقال النشطاء من أبناء شعبنا .

المأمول من الاجتماع الوزاري العربي الطارئ

ينتظر الاجتماع الوزاري العربي الطارئ الذي دعت إليه منظمة التعاون الإسلامي من أجل القدس والمسجد الأقصى الكثير القرارات الهامة من أجل وقف جرائم المحتل الصهيوني بحق القدس، خاصة أن مخططات تقسيم القدس بدأت بالتنفيذ العملي، كما أن هناك الكثير من الهموم الفلسطينية بحاجة إلى وقفة عربية تجاهها؛ كما يعمل منظمو الاجتماع أن يكون مكان اجتماع العرب في نيويورك خلال فترة انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا الشهر، وربما هي رسالة هامة من العرب للمجتمع الدولي والأوروبي حول ما يحدث في المسجد الأقصى المبارك.

رفع العلم الفلسطيني .. وإنقاذ الأقصى من الحريق

أخيرا أضيفت سارية علم فلسطين إلى سواري الأعلام المرفوعة أمام مبنى الأمم المتحدة في نيويورك، ولكن يبدو أن هذا العلم سيبقى حزينا أمام هذه المؤسسة الدولية، التي تكيل بمكيالين، ولا تنظر بعدالة للقضية الفلسطينية .

جرائم المستوطنين لا توقفها مبادرات سلام

مع اشتداد جرائم المستوطنين في محافظات الضفة المحتلة بحق أبناء شعبنا، والتمادي في الاعتداء على الآمنين وحرقهم وقتلهم، تحرك وزراء الخارجية العرب ليعيدوا قراءة ومناقشة مبادرة السلام العربية البائسة، حيث اجتمع الوزراء العرب مؤخرا وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في جلسة طارئة عقدت في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة، للبحث في مصير مبادرة السلام العربية البائسة، بعد أن ضج العالم كله لجرائم المستوطنين بحقنا البشعة وحرق الأطفال الفلسطينيين، آخرها حرق عائلة الطفل دوابشة، وممارسة أعمال الإرهاب والقتل بحق أبناء شعبنا تحت إشراف حكومي (إسرائيلي) ودون حسيب أو رقيب.

جيش تحرير فلسطين و كنيس الجوهرة

 أشعر بسعادة غامرة، ويثلج صدري، وأنا أرى الإعداد والتجهيز من قبل فصائل المقاومة الفلسطينية، وكتائب القسام المظفرة لجيش تحرير فلسطين؛ حتى أنك ترى البأس الشديد في وجه الفتية المتدربون في مخيمات الطلائع القسامية، وترى الشكيمة  في وجوه الشباب الذي يتجهزون ويتسلحون بالقوة والإرادة والعزيمة من أجل تحرير فلسطين.

 

Subscribe to غسان مصطفى الشامي
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play