Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


خالد عيسى

مصاب بوعكة وطنية !

صحوت هذا الصباح ، ووطني يوجعني ، لاحبة اسبرين تسكّن صداعي الوطني ، ولا مضاد حيوي فعال في التغلب على فيروسات الخيبات ، ولا خافض لحرارة الايمان !
قالت لي مرة طبيبتي السويدية الشقراء : عليك بالتوقف عن التدخين والمناضلين ، ولم التزم بنصائح هذه المترفة الشقراء ، وواصلت التمادي الوطني ، وأضفت علبة سجائر ثالثة الى علبتين يوميا في انتحار النيكوتين !
بالأمس قرأت احصائية عن أعلى نسبة من المدخنين في العالم .. حيث تربع الفلسطينيون على رأس القائمة ، نحن ابطال العالم في التدخين ، الحمد لله !

فلسطين في الدورة الخامسة لمهرجان مالمو للسينما العربية !

تشهد المدينة السويدية مالمو غدا الجمعة 2 تشرين الأول/ أكتوبر افتتاح الدورة الخامسة لمهرجان مالمو للسينما العربية ، وسيستمر حتى يوم 6 تشرين الأول/ أكتوبر موعد حفل الاختتام في مالمو لايف.

بين سياج نتنياهو وهياج الفنادق الإسرائيلية

عقلية "الغيتو " ماتزال في اقفاصها !!
في الوقت الذي كان به نتنياهو يعلن عن الشروع ببناء جدار امني على طول الحدود الجنوبية مع الاردن وبطول 235 كيلو مترا بثت القناة الثانية الاسرائيلية تسجيلا لمراسلتها حيث قامت بالاتصال بأكثر من فندق في اسرائيل وخاصة في طبريا وايلات ، وكان سؤال المراسلة عن اماكن شاغرة في عطلة نهاية الاسبوع التالية لعيد العرش ، فكان جواب موظفي الفنادق صادما بعنصرية اسرائيلية واضحة.

الحب بالفلسطيني !

مقال خاص.. بقلم خالد عيسى

أن  تحب  فلسطينية هو ان  تصحو  صباحا  وانفاسك  زعتر !

وحين  تقول  لك:  صباح  الخير، تبتسم  لك بلاد  بشفتين من زهر  اللوز ، وينقر عصفور من عصافير  الجليل زجاج  شباك  غرفة  نومك 

ويزقزق :  فز  يامشحر !

ان  تحب  فلسطينية   هو  ان  تكون  حنونا  كشتلة  ميرمية ، وقويا كشجرة  سنديان ، مسالما  كغصن  زيتون ،  ومحاربا  كشوك  الصبار !

الحب  الفلسطيني  حب  متطرف  دوما   يقول  : " بديش "   في أي  لحظة ، لا يقبل  الحل  الوسط  ،  اما  عاشق  او شهيد  !

تعبت من "سلامك" يا عدوي !

مقال خاص .. بقلم خالد عيسى

تعبت من المفاوضات، وصار يوجعني  حتى السلام ( العادل ) !

تعبت من هذا  التفاوض  العقيم بين جرافة  وشجرة زيتون ، بين مستوطنة ومخيم ،  بين  دبابة ( المركابة )  وصدري العاري ،

بين طائرة (الأباتشي )  وفراشة ، بين القبة  الحديدية  وقبة الصخرة ،

تعبت من سلامك  يا عدوي ! تعبت من التفاوض على ما هو لي لك ،  وما بقي لي  لي ولك !

تعبت منك يا شعب الله ( الدلوع )  وانا شعب الله الموجوع ! تعبت من الأرض من اجل السلام  لا أرض لي  ولا سلام لي !

 

Subscribe to خالد عيسى
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play