Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


الملك عبد الله

مفاوضات الأردن مع الشيطان

بقلم سمدار بيري

ملابسات وقوع الطيار الاردني معاذ كساسبة في أسر داعش غير واضحة. فقد أصيبت المملكة بالصدمة في ضوء أفلام الاهانة للطيار القتالي الذي يقتاده وهو شبه عارٍ ملثمون من التنظيم الوحشي إلى مكان خفي في شمال سوريا. وتدعي واشنطن وعمان بحزم بأن طائرة الـ اف 16 لقوات التحالف لم تسقطها صواريخ داعش. فما الذي حصل هناك بالضبط؟ في الاردن يصرون على أنهم فقط عندما سيتمكنون من فحص بقايا الطائرة سيكون ممكنا حل اللغز والحسم اذا كانت سقطت بعملية أم أن هذا كان مجرد خلل فني.

صحيفة: جهود أردنية حثيثة لمنع قيام انتفاضة فلسطينية

زمن برس، فلسطين: أفادت صحيفة "العرب اليوم" الأردنية، بأن الجهات الدبلوماسية الأردنية تبذل جهوداً حثيثة من أجل احتواء التوتر وحالة الاحتقان بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأردن تبذل جهوداً كبيرة مع مختلف الأطراف من أجل منع قيام انتفاضة جديدة.
وأضافت:" الاتصالات الدبلوماسية الأردنية تكثفت خلال اليومين الماضيين مع وزارة الخارجية الأمريكية، وساهمت في تفعيلها مؤسسات أردنية، بينها وزارة الخارجية والديوان الملكي، والعديد من الحلقات الدبلوماسية الغربية التي استعان بها الأردن، بسبب صعوبة التواصل المباشر مع الإسرائيليين".

صحيفة: نتنياهو تعهد بمنع اقتحامات المستوطنين للأقصى خلال الفترة القادمة

زمن برس، فلسطين: أفادت صحيفة الجريدة الكويتية بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو التقى سراً قبل يومين بالعاهل الأردني عبد الله الثاني.

وأضافت الصحيفة بأن اللقاء هدف لبحث التطورات الأخيرة في مدينة القدس وبالتحديد في المسجد الأقصى المبارك.

وأشارت إلى" أنه تم الاتفاق على التنسيق المكثف بين إسرائيل والأردن ودائرة الاوقاف الإسلامية في المسجد الأقصى من أجل تهدئة الاوضاع".

كما اضافت الصحيفة بأن نتنياهو ينوي منع اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى خلال الفترة القادمة.

 

لنقل الحقيقة: السلام مع الأردن ليس حقيقيا

سنركب فورا سيارة تنقلنا من المعبر الحدودي الاسرائيلي لجسر اللنبي – جسر الملك حسين كما يسميه سكان المملكة الهاشمية – الى المعبر الاردني. ويستغرق السفر بين الحاجزين أقل من خمس دقائق. قبل عشرين سنة بالضبط إجتزت من هنا لأول مرة مع قرقرة في البطن، وكانت تلك لحظة تاريخية مؤثرة قبل التوقيع على اتفاق السلام مع الاردن بثلاثة أيام، وفي ذلك الحين في تشرين الاول 1994 أرسلني مدير الممر الحدودي الاسرائيلي غيدي شيكلوش لأخرج سيرا على القدمين الى خارج البلاد وحدي مع توجيه يقول «إفتح الباب ببساطة وادخل المملكة».

Pages

 

Subscribe to الملك عبد الله
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play