Jump to Navigation

بيان صحفي مناظرة حول دور الحراك الشبابي في النضال الوطني

رام الله- جامعة بيرزيت – عقد منتدى جامعة بيرزيت للمناظرة اليوم مناظرته الثانية عشرة والتي كانت مقولتها "الحراك الفلسطيني الشبابي ليس فعالاً في حركة النضال الوطني"، في قاعة الشهيد كمال ناصر، بدعم من شركة حلول التنمية الاستشارية

وتمحورت نقاط الفريق المؤيد للعبارة اولذي تكون من الطلاب الاء حامد وشادي سحويل وحنين صالح، على ان الواقع يقول ان الحراك الشبابي غير فعال، واننا بأمس الحاجة ليكون فعالاً.

واضافوا انه يجب تغير الاوضاع الاقتصادية والسياسية لدى الفئات الشبابية، كي يصبح حراكها فعالاً في النضال الوطني.

من جهته اعتبر الفريق المؤيد الذي تكون من الطلاب مجد مشارقة، انس حسونة ودانا فراج، أن جميع القادة الثوريون كانوا شباباً، وان غالبية الحركات السياسية والاجتماعية ادارها شباب، لذلك علينا الايمان بقدرة الشباب على التغيير.

ومثل المؤيدون بالقول ان الشباب في تونس ومصر كان لهم الدور الاهم في الثورة، مما يؤكد على اهمية دور الحراك الشبابي الفسطيني في انهاء الانقسام وتغيير الخارطة السياسية الفلسطينية.

واشتملت المداخلات على عدة اسئلة تعلقت بدور الشباب في الواقع السياسي الضيق، وقلة النتائج التي تحققها الحراكات، وهامش الحرية للشباب للقيام بدورهم على المستوى الوطني. وشارك في المناظرة ممثلون عن حملة مقاطعة الجدار والحب في زمن الابارتايد و BDS.

وأدارالمناظرة رئيس دائرة الاعلام د.ايهاب بسيسسو، أما لجنة التحكيم فتكونت من عضو الهيئة التدريسية في دائرة الفلسفة والدراسات الثقافية د.غادة المدبوح، وطالبة الماجستير في جامعة بيرزيت حنين سليمان، والناشط الشبابي حازم ابو هلال.

وانتهت المناظرة بحصول الفريق المؤيد على نسبة 5.55% صوت، والمعارض على 44.5% صوت، وقام رئيس دائرة الفلسفة والدراسات الثقافية أ.جمال ظاهر بتكريم المشاركين.

يشار الى ان منتدى المناظرة تأسس عام 2008 من مجموعة من طلبة جامعة بيرزيت، بهدف إثراء الجو الديمقراطي واحترام التعددية في المؤسسات التعليمية والمجتمع.

حرره:

الكاتب: فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.



Dr. Radut Consulting