Jump to Navigation


تونس: قتلة بلعيد هربوا إلى ليبيا

تونس: رجح وزير الداخلية التونسي الجديد لطفي بن جدو هروب مشاركين في اغتيال المعارض اليساري شكري بلعيد إلى خارج البلاد، معلناً "وجود تنسيق مع ليبيا والجزائر" المجاورتين لاعتقالهم.

ولم يستبعد الوزير التونسي، في مقابلة صحفية نشرتها جريدة "المغرب" التونسية، احتمال "مغادرة بعض من شاركوا في جريمة الاغتيال لأرض الوطن، مؤكداً البحث عنهم في الداخل والخارج، والتنسيق في هذا الصدد مع الليبيين والجزائريين".

وأضاف إن "الشرطة اعتقلت حتى الآن 3 من المشتبه بمشاركتهم في اغتيال شكري بلعيد، وتلاحق 5 آخرين هاربين، بينهم المشتبه به الرئيسي كمال القضقاضي".

وأجاب الوزير على سؤال عن انتماء القتلة إلى تيار أو تنظيم معين قائلاً إن "هذا ما نبحث عنه، هل إن عملية الاغتيال هي فعل فردي أم وراءها تنظيم كامل؟ يمكن أن تكون وراء قضية الاغتيال مجموعة من الحي نفسه تنتمي إلى تيار معين، وقد يكون وراءها أيضاً تنظيم كامل، وإلى حد الساعة نحن لا نملك حقيقة واضحة حول هذا الأمر"، بحسب ما جاء في صحيفة "الحياة اللندنية".

ولفت إلى أنه "لا يوجد تشكيك بخصوص أن القاتل هو كمال القضقاضي، من قبل هيئة الدفاع، وحتى السلفيون لا يشككون في كون القضقاضي هو القاتل بل يقولون إنه اخترق التيار السلفي".

حرره:

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play