Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


الاحتلال يزعم إحباط عملية من مزارع شبعا وحزب الله ينفي

الاحتلال يزعم إحباط عملية من مزارع شبعا وحزب الله ينفي

زمن برس، فلسطين:  أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي عن إحباط عملية لحزب الله في منطقة جبل روس في مزارع شبعا، عصر اليوم الإثنين، وقال إنه تمكّن من إحباط عملية قامت بها خليّة مكونة من 3 إلى 4 عناصر، اجتازت الخطّ الأزرق بأمتارٍ معدودة. كما تحدثت تقارير إسرائيلية عن محاولة خلية حزب الله إطلاق صاروخ مضاد للمدرعات نحو دبابة إسرائيلية. وزعم جيش الاحتلال أنه لم تقع إصابات في صفوفه.

من جانبه، نفى حزب الله "وقوع أي اشتباك أو إطلاق نار في أحداث اليوم" مع قوات الاحتلال الإسرائيلية على المواقع الحدودية، مشددا على أنه "كل ما تدعيه وسائل إعلام العدو عن إحباط عمليّة تسلل من الأراضي اللبنانية إلى داخل فلسطين غير صحيح".

وأضاف الحزب أن "الحديث عن سقوط شهداء وجرحى للمقاومة في عمليات القصف في محيط مواقع الاحتلال غير صحيح إطلاقًا"، واعتبر أن "ادعاءات الاحتلال هو محاولة لاختراع انتصارات وهميّة كاذبة"، وأكد الحزب في بيان صدر عنه أن "إطلاق النار كان من طرف واحد فقط هو العدو الخائف والقلق والمتوتر".

وجاء في بيان الحزب أن "حالة الرعب التي يعيشها جيش الاحتلال الصهيوني ومستوطنوه عند الحدود اللبنانية، وحالة الاستنفار العالية والقلق الشديد من ردة فعل المقاومة على جريمة العدو التي أدت إلى استشهاد الأخ المجاهد علي كامل محسن، وكذلك عجز العدو الكامل عن معرفة نوايا المقاومة، كل هذه العوامل جعلت العدو يتحرك بشكل متوتر ميدانيًا وإعلاميًا على قاعدة يحسبون كل صيحة عليهم".

وشدد الحزب على أن رده على مقتل أحد عناصره في العدوان الإسرائيلي على محيط مطار دمشق الدولي، "آت حتمًا، وما على الصهاينة إلا أن يبقوا في انتظار العقاب على جرائمهم"، كما أضاف أن "القصف الذي حصل اليوم على قرية الهبارية وإصابة منزل أحد المدنيين لن يتم السكوت عنه على الإطلاق".

إسرائيليًا، تضاربت الأنباء حول مصير خليّة حزب الله، فبينما أعلن الجيش الإسرائيلي أنه "لا يعرف وضعهم الصحّي"، أكّدت القناة 12 أنهم قتلوا، وذكرت القناة 13 أنهم تمكّنوا من العودة إلى لبنان.

وأعلن الجيش الإسرائيلي "إعادة فتح الطرقات المدنيّة في منطقة الشمال وإعادة الحياة المدنيّة إلى طبيعتها". وأضاف بيان الجيش الإسرائيلي أنه "أمامنا أيام معقّدة ومتوتّرة".

ونقلت القناة 12 عن مصدر سياسي إنّ "الحادث حاليًا تحت السّيطرة، ولكن هناك خشية من أن يكون مقدّمة لعمليّة أخرى"، وذكرت القناة أن إسرائيل نقلت رسائل تهديديّة مفادها أنه "سنردّ بشكل غير متناسب إن تواصل إطلاق النار".

وأبلغ شهود عيان عن وقوع "انفجارات" في المنطقة، بينما قال سكان إنّ الجيش الإسرائيلي أطلق قذائف مدفعيّة على كفرشوبا والهبارية ومحيط مزارع شبعا والعرقوب ورويسات العلم، بينما تحدّثت وسائل إعلام إسرائيليّة عن أن تبادل إطلاق النار في أكثر من موقع حدودي.

ونقلت "رويترز" عن مصدر لبناني مطلّع قوله إن عملية حزب الله جاءت ردًا على مقتل أحد عناصره بغارة إسرائيليّة في سورية الإثنين الماضي، وأنّ الخليّة أطلقت صاروخا موجها على آلية عسكرية إسرائيلية.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، إنّنا "في ذروة حدث أمني غير بسيط". وغادر نتنياهو ووزير الأمن، بيني غانتس، اجتماعين لكتلتيهما البرلمانيّة في الكنيست إلى مقر وزارة الأمن بتل أبيب لإجراء مشاورات أمنيّة.

وأصدر مكتب رئيس الحكومة تعليمات للوزراء الإسرائيليين، بالامتناع عن التصريحات الإعلامية حول تطور الأحداث مع حزب الله، وطالبهم بالتزام الصمت، مشددا على أن "الحدث لم ينته والوضع متوتر".

 
 

 

 

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play