Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


احتمى بمكانته الدينية..قس يغتصب ابنته

زمن برس، فلسطين: نشرت صحيفة “التايمز″ البريطانية، تقريراً مروعاً عن قصة حبس قس بأحد الكنائس، أمس، بعد استغلاله مكانته البارزة في المجتمع، لإخفاء حقيقة أنه اغتصب ابنته.

واغتصب مارك أندرسون (54 عامًا)، الذي كان يعمل في الكنيسة “الخمسينية”، في حي هاكني شمال لندن، ابنته ربيكا أندرسون، مرتين، في عقر داره، عندما كانت تبلغ من العمر 9 و12 عامًا.

وعندما كان عمرها 14 عاماً، اعتدى عليها جنسيًا، وهاجمها، مسببًا لها الأذى الجسدي الفعلي، لأنها حاولت أن تخبر والدتها بما حدث.

تم سجن مارك أندرسون لمدة 19 عامًا، بعد إدانته في محكمة “ولويتش كراون”، بتهمتي الاغتصاب والاعتداء المسبب للأذى الجسدي الفعلي.

وأصبحت أندرسون الآن، تبلغ من العمر 22 عاماً، واختارت التنازل عن حقها، في عدم الكشف عن هويتها لتشجيع ضحايا الاغتصاب الآخرين، على التحدث.

وقالت: “لم أستطع الاحتمال أكثر من ذلك، فقد كانت التراكمات كبيرة، وكان ذلك يعرقلني في حياتي، ولم أحتمل الصمت”.

استغل والدها، الذي ألف كتاب “معمودية 91 شاهد”، عن المعمودية في الكتاب المقدس، منصبه في الكنيسة، لإساءة معاملة ابنته بين عامي 2003 و2009.

وتقول آندرسون، إنه استخدم مكانته لإخفاء ما قام به، حيث كان يقول “لا يمكن أن أكون قد فعلت ذلك، وأنا عالي المركز في الكنيسة”.

وأضافت: “كان يتخفى وراء حقيقة أنه مسيحي، ولكن هذا ليس عملاً مسيحياً”.

وقام أندرسون، وهو من مدينة ملبورن بأستراليا، بأول اعتداء على ابنته، عندما كانت في المنزل بعد درس السباحة، حيث عرض أن يقوم بتدليكها للمساعدة في تخفيف آلام الظهر، بعدما ذهبت والدتها إلى الفراش، ثم اغتصبها.

في المرة التالية، كانت تعاني من حمى، وكان والدها يراعيها في المنزل، وكانت فاقدة وعيها بسبب الحمى ثم هاجمها واغتصبها.

 

حرره:

 

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play