Jump to Navigation


ماذا قال الإعلام العبري عن عملية القدس؟

زمن برس، فلسطين: ضجت وسائل الإعلام العبرية بعملية الطعن وإطلاق النار التي نفذها ثلاثة شبان في منطقة باب العامود في مدينة القدس، وأسفرت عن استشهادهم ومقتل مجندة وإصابة آخرين.

صحيفة معاريف قالت إن منفذي العملية لا تربطهم علاقة بأي تنظيم فلسطيني، وأن اثنين منهم أسرى محرررين وخططوا للعملية منذ أسابيع فقط.

ومن ناحيتها قالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن الشهداء الثلاثة لم يكونوا يمتلكوا تصاريح دخول لمدينة القدس، وأنهم دخلوا إلى المدينة بطريقة غير قانونية على حد وصفها.

وعن تفاصيل العملية ولحظة وقوعها، قالت وسائل الإعلام العبرية إن تعطل السلاح الذي كان بحوزة أحد المنفذين منع وقوع عدد أكبر من القتلى، مشيرةً إلى أن السلاح كان من نوع كارلو وهو مصنع محلياً، ودرج استخدامه في عمليات مشابهة.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن أحد المنفذين تعارك مع المجندة التي قتلت في العملية وحاول سرقة سلاحها، قبل أن يقوم بطعنها طعنات قاتلة.

ويشار أن حكومة الاحتلال أصدرت قراراً بإلغاء كافة تصاريح الزيارة كانت قد أعلنت قد أصدرتها خلال الفترة الماضية والبالغ عددها 200 ألف تصريح.

حرره:

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play