Jump to Navigation


لهذا السبب تجمد مشاة البحرية الأمريكية بالقرب من حدود روسيا

زمن برس، فلسطين: شارك مشاة البحرية الأمريكية في تدريبات بالقرب من الحدود الروسية النرويجية، بداية مارس الماضي، وتبين من التدريبات أن ملابسهم غير مناسبة لدرجات الحرارة دون 45 تحت الصفر.

وفي خبر كتبته صحيفة "Defense News" الأمريكية، جاء أن الملابس العسكرية القطبية خذلت 200 فرد من مشاة البحرية الأمريكية خلال تدريبات Joint Viking 2017 العسكرية في النرويج.

وعلق، يونس رايدم، ممثل شركة Torraka السويدية، المنتجة للملابس العسكرية، على الحادثة مشيرا إلى أن أفراد مشاة البحرية الأمريكية ظهروا بملابس منتفخة، وظنوا أنها ستشعرهم بالدفء.

وأضاف يونس أن منتج الملابس العسكرية القطبية للقوات الأمريكية، لم يأخذ بالحسبان إمكانية تجمد إفرازات جسم الإنسان الرطبة داخل الملابس متعددة الطبقات، في ظروف البرد القاسي.

كما واجه العسكريون الأمريكيون معيقات أخرى في التدريبات ذاتها، حيث تمزقت ملابسهم الخارجية، في مناطق الخياطة، ولم تفتح السحابات، ولم يستطيعوا تثبيت أحذيتهم على الزلاجات، بينما تشققت حقائب الظهر البلاستيكية التي زوِّدوا بها.

وفي إطار تعليقه على الحادثة، قال الجنرال، نيل نيلسين، لمراسل الصحيفة إن إدارة التموين ستأخذ بالحسبان كل هذه السلبيات. وأضاف أن على الجيش الأمريكي أخذ الدروس، بعد عمله في الصحراء خلال 12 عاما مضت، لأن التجهيزات التي استخدمت هناك، غير مجدية عند درجات الحرارة المنخفضة.

حرره:

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play