Jump to Navigation

تصاعد الخلافات بين نتنياهو وبينيت قبيل زيارة ترامب

زمن برس، فلسطين: أثارت تصريحات مستشار الأمن القومي الأميركي، هربرت ماكماستر، بأن الرئيس دونالد ترامب سيعبر خلال لقائه مع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، لدى زيارته البلاد عن تطلعه إلى تقرير المصير للفلسطينيين، سجالا حامي الوطيس بين رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ووزير التربية والتعليم ورئيس كتلة 'البيت اليهودي'، نفتالي بينيت.

واعتبر بينيت في تصريحات أمس، السبت، في أعقاب أقوال ماكماستر أنه 'ليس بالإمكان الاستمرار في سياسة الملجأ. وعلى إسرائيل المبادرة إلى طرح رؤيتها، وإلا، كما يبدو مجددا، فإن مصيرها سيحدده آخرون'.

ويبدو أن اليمين الإسرائيلي المتطرف، الذي تفاءل بعد انتخاب ترامب وبات متشائما في أعقاب تصريحاته بشأن عزمه حل الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني واستقباله عباس في البيت الأبيض، في بداية الشهر الحالي. وقال بينيت الذي يرفض إجراء مفاوضات مع الفلسطينيين ويعارض قيام دولة فلسطينية، إن 'خطاب بار إيلان (الذي ألقاه نتنياهو في العام 2009) كان في فترة الرئيس أوباما. وهذا الخطاب والموافقة على إقامة فلسطين جلبا علينا المقاطعة والإرهاب وتهديد ديموغرافي خطير، والآن هو الوقت المناسب للإعلان عن إلغائه'. وكان نتنياهو قد ذكر حل الدولتين في خطاب بار إيلان، لمنه تراجع عنه عشية الانتخابات العامة الإسرائيلية الأخيرة، معلنا أنه طالما هو في الحكم لن تقام دولة فلسطينية، وفقاُ لما نقله موقع "عرب 48".

وأضاف بينيت أن 'ثمة طريقين أمامنا. استمرار سياسة بار إيلان التي تؤيد قيام دولة فلسطين ثانية، إضافة إلى تلك التي بغزة. وهذه معادلة مسيانية فاشلة أدت حتى الآن إلى سفك دماء، وتدهور سياسي وستقود إلى كارثة ديموغرافية. وبدلا من ذلك، بإمكان دولة إسرائيل طرح رؤيتها لمستقبل المنطقة: تطوير اقتصادي إقليمي يستند إلى مبادرات، ومنع (قيام) دولة فلسطينية ثانية إضافة إلى تلك التي في غزة، وفرض السيادة على المناطق الإسرائيلية في يهودا والسامرة (أي الضفة الغربية المحتلة)، واستقرار قطاع غزة، وتهزيز دولة إسرائيل كمرساة أمنية ومخابراتية واقتصادية في المنطقة'.

حرره:

الكاتب: فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.



.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play