Jump to Navigation


ارتفاع حالات انتحار الجنود يقلق قادة الجيش الاحتلال

زمن برس، فلسطين: قال المراسل العسكري لصحيفة "يديعوت أحرونوت" يوآف زيتون إن قسم القوى البشرية في الجيش الإسرائيلي أصدر معطياته السنوية الخاصة بعدد جنوده القتلى في ظروف مختلفة عن العام المنصرم.

وشهدت العام الماضي، مقتل 41 جنديا إسرائيليا مقابل 36 قتلوا عام 2015، وهو ارتفاع ملحوظ في أعداد الجنود القتلى، وبينما قتل أربعة منهم في عمليات، فإن 15 آخرين انتحروا، وجميع من قتلوا من الجنود الذكور.

مع أن عام 2013 شهد مقتل 42 جنديا، وعام 2014 الذي شهد اندلاع حرب غزة الأخيرة سقط فيها 105 جنود قتلى، فإن الأرقام بين عامي 2005 و2011 تراوحت بين 54 و99 قتيلا سنويا.

وأوضح أن قيادة الجيش الإسرائيلي لم تعثر حتى الآن على تفسير لارتفاع أعداد الجنود القتلى العام الماضي، لاسيما أعداد المنتحرين، وهو رقم يكاد يكون ثابتا خلال العقد الأخير، ويقف عند 15 جنديا، بزيادة أو نقصان بسيط بين عام وآخر.

كما افتتح العام الجديد 2017 بسقوط ثلاثة جنود قتلى، أحدهم بحادث سير، وثان انتحر، وثالث توفي متأثرا بجروحه التي أصيب فيها في حرب غزة 2014.

ومن بين الجنود القتلى الـ41 لعام 2016، سقط أربعة منهم في عمليات نفذها فلسطينيون، وخمسة في حوادث عابرة مثل غرق بعضهم، وستة توفوا نتيجة المرض، في حين قتل سبعة في حوادث طرق، وأشار إلى أن الجيش ينفذ خططا ميدانية للحد من حالات الانتحار في صفوف جنوده، من بينها تفعيل الطب النفسي والتعليم لمساعدة الضباط في التعرف على الجنود الذين يعانون من ضائقة نفسية.

حرره:

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play