Jump to Navigation


صحافة عبرية

Subscribe to صحافة عبرية

اكـراد أخيار.. اكـراد اشـرار

 

بقلم: تسفي بارئيل

في سجن إمرالي، جنوب اسطنبول، ينتظر عبدالله اوجلان زعيم حزب العمال الكردي، سماع ما لدى رئيس الوزراء التركي، رجب طيب اردوغان ان يقترحه كي يحل المشكلة الكردية.

تبرئة ساعر من تهمة التحرش الجنسي

تل أبيب: أكد مفتش شرطة الاحتلال "يوحنان دانينو" الليلة الماضية أن الرسالة التي وجهت مؤخرا الى ديوان رئيس وزراء الاحتلال  بشان وزير التربية والتعليم غدعون ساعر مزورة كما أفادت الإذاعة الإسرائيلية الناطقة بالعربية على موقعها الإلكتروني.

 ويشار إلى أن هذه الرسالة، التي تضمنت ادعاءات تنسب الى الوزير الإسرائيلي "ساعر  بسلوك جنسي غير لائق، ذيلت بتوقيع مستشارته إلا إن المستشارة نفت إن تكون قد كتبتها .

أ.ش

 

اسرائيل تراهن على "حيتس3" للتصدي للصورايخ الباليستية

 

منظومة حتس 3(السهم-3) المضادة للصورايخ البالستية التي جربتها بنجاح اسرائيل بالأمس هي الطبقة العليا في نظرية "الدفاع" لاسرائيل، وتكون المنظومة عدة حلول تكنولوجية للتهديدات المختلفة  وتعتبر منظومة "العصا السحرية" الطبقى الوسطى فيما تتكون الطبقى الدنيا من منظومة "القبة الحديدية" المضادة للصورايخ متوسطة وقصيرة المدى، ومنظومة حتس3 تساندها منظومة حيتس 2.

وتنطلق الصواريخ التي  تطلقها منظومة حيتس 3 خارج الغلاف الجو لاعتراض الصواريخ المعادية عبر الارتطام بها.

ينبغي التحقيق مع المحققين

 

بقلم: عميره هاس

مات عرفات جرادات ابن الثلاثين حينما حقق جهاز الامن العام معه. وفي كل اسبوع يسير عشرات إن لم نقل مئات الفلسطينيين في الطريق الذي دُفع اليه في 18 شباط عند اعتقاله. ويستعمل هذا الطريق عشرات الاسرائيليين: من الجنود الذين يعتقلون المشتبه به تحت جنح الظلام، مرورا بالطبيب العسكري الذي يفحص عن صحة السجين الجديد، ومحققي 'الشباك' الذين يتبدلون في نوباتهم، وسجاني مصلحة السجون، والعاملين في عيادة السجن والقاضي الذي يُمدد الاعتقال.

أبو مازن يضغط قبيل زيارة أوباما

 

بقلم: عمير ربابورت

يلوح بعض القلق على وجه الضباط في هيئة الاركان العامة: فعلى مدى أكثر من أربع سنوات دحرت قضايا "المناطق" الى أسفل قائمة التقارير اليومية. وكان هدف قيادة المنطقة الوسطى الحرص على رعاية الهدوء في "المناطق" ليركز الجيش الاسرائيلي على الجبهات الاكثر اشتعالا: الحدود المصرية، الحدود الشمالية، وبالطبع ايران.

لا يــــزال مــنـــــع التــدهـــور ممكـنـــاً

 

بقلم: غيورا آيلند

يمكن بالتأكيد تلطيف حدة الاحداث في الايام الاخيرة ومنعها من أن تتحول الى انتفاضة ثالثة.

في الطريـق السـريع إلى الانتفاضة الثالثة

بقلم: اليكس فيشمان
مرة كل بضعة أسابيع يلعب معنا الجيش والحكومة اللعبة المعروفة "بارد، بارد، ساخن"، ما يجعلنا نفتح عيوننا ونسأل: هل أصبحت هنا انتفاضة ثالثة؟ عندما نكتشف أن اللهيب لا يعربد بعد حولنا فإننا نعود الى النوم.

'غنغام ستايل' بدلا من العمل في السعودية

 

بقلم: تسفي بارئيل

التعليمات التي صدرت عن شرطة الآداب في السعودية بمناسبة يوم الحب منعت أصحاب الدكاكين ان يبيعوا أو يزينوا محلاتهم على شرفه. إذن منعت. أما المحلات في المراكز التجارية فقد تنافست على انواع الزينة الملونة، وهدايا العيد أدخلت مالا كثيرا للتجار وتفجرت أجهزة الخلوي من كثرة التهنئات التي تدفقت بين الشباب والشابات في المملكة المحافظة.

الاسد يقسم سوريا

 

بقلم: بوعز بسموت

نظام الاسد دخل منذ زمن بعيد في زمن الاصابة. فالامم المتحدة تتحدث عن سبعين الف قتيل في النزاع السوري العنيف، الذي سيدخل الشهر القادم سنته الثالثة. وكانت الايام الاخيرة عنيفة على نحو خاص (ما الجديد) في دمشق (عمليات) وفي حمص (قصف المنازل). حمام الدماء مستمر وبالضبط مثل المشروع النووي الايراني العالم يصخب، ولا شيء حقا يتغير.

Pages



.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play