Jump to Navigation

ماذا قال "الشاباك" عن الشهيد هيثم المسحال؟

خاص زمن برس

تل أبيب: قالت جهاز الشاباك الإسرائيلي إن الشهيد هيثم المسحال الذي اغتاله طيران الاحتلال صباح اليوم غرب مدينة غزة كان ناشطاً سابقاُ في منظمات سلفية جهادية.

وأضاف الشاباك في بيان له عقب عملية الاغتيال" لعب المسحال خلال السنوات الأخيرة دورا بارزا بتصنيع أسلحة لصالح جميع المنظمات الإرهابية العاملة في قطاع غزة".

وقال بيان الشاباك إن الشهيد المسحال كان خبيراً بتصنيع العبوات الناسفة وكان يبيعها لفصائل المقاومة بعدف شن هجمات ضد أهداف إسرائيلية.

وأضاف الشاباك:" وفي إطار نشاطاته ساند المسحال المنظمة الإرهابية المسماة بمجلس شورى المجادين في أكناف بيت المقدس، التي قامت بعمليات إرهابية ضد إسرائيل منذ بضعة سنوات".

وزعم بيان الشاباك إن الحكومة المقالة كانت تعلم بنشاطات الشهيد المسحال إلا أنها لم تقم بإيقافه.

وادعى الشاباك أن استهداف الشهيد المسحال" يأتي في إطار العمليات الوقائية التي تسعى إلى إحباط عمليات إرهابية مستقبلية قادمةً من قطاع غزة وسيناء خططت خليته لتنفيذها".

وختم الشاباك بيانه بالتأكيد على أن حركة حماس تتحمل المسؤولية عن أي عمليات أو هجمات تشن ضد أهداف إسرائيلية انطلاقاص من قطاع غزة.

يذكر أن الشهيد المسحال يعمل في أمن مجمع الشفاء الطبي وهو من سكان مخيم الشاطئ في مدينة غزة ويبلغ من العمر 24 عاماً.

حرره:


Dr. Radut Consulting