Jump to Navigation


اخبار سياسية

هكذا تشن إسرائيل "حرب الادمغة" ضد حماس

محمد مرار

(خاص) زمن برس، فلسطين: كشفت إذاعة جيش الاحتلال النقاب عن إنشاء جيش الاحتلال، غرفة عمليات استخبارية خاصة، تقع على عاتقها شن حرب أدمعة متواصلة على حركة حماس في قطاع غزة، تعمل على جمع المعلومات الاستخبارية لبناء بنك أهداف يتم استهدافه في المواجهة المقبلة، ولرصد نوايا حماس وإحباط محاولات تنفيذ الهجمات.

وتقوم "غرفة العمليات الاستخبارية" بمراقبة أنشطة حماس السياسية والعسكرية وتتبع قادتها وعناصرها، وتحديد مخابئ سلاحها والملاجىء التي يلوذ إليها قادة حماس عندما تنطلق شرارة الحرب المقبلة تمهيداً لاغتيالهم إن دعت الحاجة على حد تعبيره.

هكذا عاد الهدوء لمحيط غزة.. رواية اسرائيلية

(ترجمة خاصة) زمن برس، فلسطين: نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت تقريراً نشرته في عددها الصادر صباح اليوم أعده مراسلها الئيور ليفي تحت عنوان " حماس تعهدت بالتهدئة مع إسرائيل"، مضيفاً "وتبادلت حماس رسائل مع إسرائيل بواسطة مصرية وقطرية وأممية ، تعهدت بموجبها بوقف إطلاق النار على إسرائيل.

وأشارت الصحيفة الى أن جيش الاحتلال، قصر عمق المنطقة التي يبحث فيها عن أنفاق الى مئة متر في عمق قطاع غزة، وتساءلت الصحيفة "هل حماس قادرة على منع التنظيمات غير المنضبطة من مواصلة إطلاق النار؟.

رعب في تل أبيب: اندلاع حرب اغتيالات

(خاص) زمن برس، فلسطين: انشغلت الصحف العبرية الصادر صباح اليوم، بالإجابة على تساؤل "هل بدأت موجة اغتيالات جديدة بين قادة المافيا في تل أبيب؟" وجاء ذلك على خلفية اغتيال شاي شيرازي، نجل زعيم المافيا في تل أبيب، بعد تعرض سيارته لوابل من الرصاص أسفر عن مقتله واصابة حارسه الشخصي بجراح خطيرة.

قاتل "الجعبري" رئيسا لـ"الشاباك"

(خاص) زمن برس، فلسطين: من عالم الظلال، جاء رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، بـ نداف ارغمان إلى الأضواء بعد تعينه رئيسا لجهاز المخابرات الإسرائيلية "الشاباك"، الذي نما داخله منذ أكثر من 35 عاماً وتنقل بين أقسامه.

ارغمان واحد من القلة الذين شغلوا منصب رئيس "الشاباك" ولا يجيدون اللغة العربية، ولكنه مع ذلك شغل مناصب هامه وله خبرة طويلة في مجال الاغتيالات، فهو من تولى بصفته نائب رئيس "الشاباك" تنفيذ عملية اغتيال نائب القائد العام لكتائب القسام الشهيد أحمد الجعبري.

هل ستوقف السلطة التنسيق الأمني بشكل فعلي؟ إجابة إسرائيلية

زمن برس، فلسطين: قال المحلل الإسرائيلي آفي ايساخروف إن مسؤولي الأمن الإسرائيليين يرون بوقف التعاون الأمني مع السلطة الفلسطينية خطراً حقيقاً وسيناريو واقعي وفقاً للتطورات التي تحدث على الأرض.

وحول جدية القرار الفلسطيني الذي أعلنته اللجنة التنفقيذية لمنظمة التحرير أمس، بوقف التعاون الأمني مع إسرائيل، قال ايساخروف:" : يبدو من تصرفات المسؤولين في رام الله أنّ السلطة فقدت الأمل، لدرجة تجعلهامستعدةً لاتخاذ خطوة كهذه".

إسرائيل تخشى من "تصعيد الضيف"

زمن برس، فلسطين: قال الصحفي الإسرائيلي بن كاسبيت وهو مقرب جداً من دوائر صنع القرار في تل أبيب إن حرب الأدمعة الدائرة بين إسرائيل وحماس، واستثمار الأخيرة كل طاقاتها من أجل حفر الإنفاق وقيام اسرائيل بالرد على ذلك بتطوير تكنولوجيا حديثة للكشف عنها بمئات ملايين الشواقل، قد يدفع قائد كتائب القسام محمد الضيف للتصعيد ما سيؤدي إلى تدهورٍ كبير يشمل حرباً جديدة على حد قوله.

وأضاف بن كسبيت نقلاً عن مصادر إسرائيلية أن الانجاز الإسرائيلي حول الانفاق جاء بعد جهودٍ كبيرة ومنذ فترة طويلة، وأنه ما زال هناك تعتيم حول طبيعة هذا الانجاز الذي سيقلل من تهديد خطر الأنفاق.

الاحتلال يتوقع "قفزة" في الانتفاضة

(ترجمة خاصة) زمن برس، فلسطين: أظهرت تقديرات لقيادة جيش الاحتلال نشرت مقتطفات منها صحيفة يديعوت أحرنوت في عددها الصادر صباح اليوم، أن الهبوط الذي طرأ على عدد الهجمات التي ينفذها شبان فلسطينيون، لا يشير إلى تراجع منهجي في انتفاضة المنفردين، وأن ذلك ما هو سوى الهدوء الذي يسبق العاصفة القادمة التي ستكون أشد وأكثر عنفاً.

وأجرت الصحيفة حواراً مع قادة الكتائب الستة بجيش الاحتلال التي تحكم السيطرة على الضفة الغربية، من المقرر أن تنشره في عددها يوم غد الخميس.

هكذا يبحث الاحتلال عن منفذ العملية القادمة بواسطة فيسبوك

(خاص) زمن برس، فلسطين: نشرت صحيفة مكور ريشون العبرية مقابلة صحفية مع الضابط المسؤول عن استخبارات جيش الاحتلال في الضفة الغربية وعنونت الصحيفة المقابلة بـ " القتال في شبكة الانترنت: الجنود الذي يبحثون عن المخرب المقبل في فيسبوك".

وقال الضابط الذي لم تكشف الصحيفة هويته "من الصعب اعتقال مخرب منفرد قرر الموت، ولكن من الممكن التوصل عبر دراسة حالته إلى مخربين آخرين".

رعب في إسرائيل: مهندس هجوم القدس محترف

محمد مرار

(خاص) زمن برس، فلسطين: سيطر هجوم الحافلة في مدينة القدس، منذ وقوعه وحتى الآن على وسائل الإعلام العبرية المختلفة وعلى أحاديث الشارع في إسرئيل، بعد أن أعادت إلى أذهان الإسرائيليين مشاهد الحافلات المتفحمة خلال الانتفاضة الثانية.

ضابطٌ كبير بجهاز "الشاباك" كشف لإذاعة جيش الاحتلال أن مُعد العبوة الناسفة المستخدمة بالهجوم، شخص محترف، وذلك يطهر من خلال المكونات المستخدمةو،  وهو ما يثير القلق،  والهدف الآن هو اعتقال الضالعين بالهجوم قبل أن ينفذوا هجوم آخر".

منتجات 5 شركات فلسطينية تعود للقدس..بحذر!

محمد مرار

(خاص) زمن برس، فلسطين: عادت منتجات 5 شركات ألبانٍ ولحوم فلسطينية إلى المتاجر في مدينة القدس، وذلك بعد قرار أصدرته محكمة العدل العليا الإسرائيلية، بتجميد قرار المنع  الصادر عن وزارة الزراعية الإسرائيلية، والذي ألحق خسائر كبيرة بالشركات الخمس وهي حمودة، والجنيدي، والريان المخصصة لمنتجات الألبان والحليب، إضافة لشركتي السلوى والسنيورة لمنتجات اللحوم.

Pages

Subscribe to اخبار سياسية
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play