Jump to Navigation


نجلاء فؤاد أبو شلبك

لاعب الدفاع على الطريقة الفلسطينية

لعل أبرز ما تشهده الفترة الحالية التي أطلق عليها البعض -انتفاضة -ربما تيمنا بحال أفضل، أن أغلب المشاركين ودعنا نقول المنتفضين هم من الفئات العمرية التي أبصرت النور بعد أوسلو. إن الهبات والأحداث الحالية التي تعيشها فلسطين  بأقطابها كافة فمن القدس والداخل المحتل عام ١٩٤٨،إلى الضفة الغربية وقطاع غزة، لهي بحاجة إلى رؤية وغاية ذات معنى لتستمر وتقوى، وإن كل هذه الهبات لا تنطلق من تلقاء نفسها ولا تخدم نفسها بنفسها بمعنى ما قيمة الهبات والانتفاضة إن كان محركها رمادا؟ أو إن كانت أصلا بلا محرك؟

 

Subscribe to نجلاء فؤاد أبو شلبك
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play