Jump to Navigation

خالد عيسى

شعب الله المنكوب !

انا منكوب ابن منكوب ، تزوجت منكوبة ، و رزقت منها بثلاث منكوبات ، وبناتي المنكوبات تزوجن من منكوبين ، وصار لي مجموعة من الاحفاد المنكوبين !
نحن شعب الله المنكوب ، ونكبتنا ليست بسبب زلزال اغادير ، او اعصار ساندي ، او وباء الكوليرا ، او قنبلة هيروشيما !
نكبتنا خاصة بنا وحدنا ، بدأت بتصادم تاريخي بين السماء بالأرض ، حين قرر شعب الله المختار ان يتمختر علينا ، ويحط كالجراد على بلادنا ، ويلتهم زرعنا ، ويمص ضرعنا ، ويقضم خبز بلادنا نتشة نتشة !
نكبتنا كتبها علينا الخواجة بلفور ، الذي ( بلف ) بلادنا واعطاها وطنا مفروشا لعدونا !

رام الله !

دولة الفلسطينيين منزوعة الدولة ، و "عاصمة " والعصمة ليست بيدها ، تطل على عاصمتها من فوق جبال القدس ولا تصل اليها الا بتصريح ! وبين حاجز ومستوطنة تحاول رام الله وطنا لما تبقى لها من وطن !
احلام يقظة فلسطينية معلقة على ارتفاع 880 مترا فوق جبال القدس هي رام الله ! يطل لاجئ من مخيم الجلزون باتجاه الغرب على مسقط رأس والده في يافا فيرى عن بعد حوت تل ابيب كيف ابتلع يافا ، والبحر في متناول العين البصيرة واليد القصيرة لا تطال يافا !
وبين يافا والقدس تحاول رام الله في " المقاطعة " حل الكلمات المتقاطعة في حل الدولتين ، وتشكل حكومتها بانتظار وطن يخرج من حقيبة كيري لتحكمه !

ارحمونا يا عباد الله " الصالحين "!

يبدو كل مرة علينا أن نوضح : أن الاسلام شيء والاسلام السياسي شيء اخر !

الاسلام دين الأمة له قدسيته ، وهو روح الأمة وضميرها ، و لا يحق لأي حركة سياسية اسلامية احتكاره ، لأنك ببساطة لا تستطيع أن تقول : انا والبنك المركزي املك المليارات ! البنك المركزي هو من يملك ولست انت ، ان اقرنت أسمك مع اسمه !

لا يعني ان رفعت حركة سياسة يافطة الاسلام ، انها حركة مقدسة ، وان انتقادها هو من المحرمات ، طالما قررت أن تكون حركة سياسية ، أنت معرض للمحاسبة والانتقاد مثل أي حركة سياسية اخرى !

على ضفاف جدّي في بحيرة طبريا !

هل تسمح لي أن أخذ غيابك الى طبريا ؟

ولم تنتظر جوابي ، وتأبطت ذراع غيابي ، وراحت تتجول به في طبريا ، يتقن الفلسطينيون تحضير أرواح الغياب في مهارة نصفنا الذي بقي في البلاد لينصفنا ، ويمنحنا عسل عينيه ، لنذوق معه عن بعد ما فقدناه من بلاد لها حلاوة العسل ولسع النحل معا !

جلست في عسل عينيها ، ورحت أتجول في طبريا فماذا رأيت ؟

خذ ْعيدك وارحلْ يا فالنتين!

لاحب في بلاد العرب
من قصدير هي قلوب العرب
لا قيس متيمٌ بليلى
عروة يتآمر على عفراء
وبثينة خليلة ابو لهب
الرومنسي فينا هو الحجاج
أصدقنا مسيلمة
اتقانا ابو نؤاس
ابو جهل صار امام العرب
في عيد الحب
ليس فينا سوى الصحراء
تعوي فيها ذئاب العرب
مازالت قريش تحت جلودنا
تكنز النساء والذهب
تطوف على الجواري
وتعلبُ بناتها في العلب
خذ عيدك وارحلْ يا فالنتين
وأدت قريش جميع حبيباتنا
ولم تترك لنا سوى حمالة الحطب !

عندما يكون لقريش فيس بوك!

لا تستغرب أن ( ينط ) على صفحتكِ أبو سفيان شاهرا سيفه في وجهك صارخا: ( لايك) عليك اللعنة !

ويؤذن بلال الحبشي بدون اذنك خمس مرات على صفحتك، وبعدها يذهب يشجع برشلونة، لا تستغرب أن رابعة العدوية محجبة، ولكنها تضع في( بروفايلها ) صورة نانسي عجرم !

في فيسبوك قريش يحق لكل شعراء قريش (النط ) على حائطك في أي وقت ، وتحويله الى سوق عكاظ لتعليق معلقاتهم !

في فيس بوك قريش ، لن تعرف الراحة، إن وضعت (لايك ) لجرير زعل منك الفرزدق ! وإن أعجبتك جدائل شعر عبلة يا ويلك من عنترة !

لو يراعي الحب فروق التوقيت !

سأخذ من عمري فقط 25 عاما ، وأترك الباقي تحت الوسادة ، سأتحايل على وقاري ، وانتظره ليدخل الحمام ، واغلق عليه الباب بالمفتاح ، وسأقنع " الجل " بالتصالح مع شيب شعري في لمعان الفضة ، سأقول لسروال الجينز : الصديق وقت الضيق حاول ان تخفي ما يعتقد انه كرش يتقدمني ، سألبس " التيشرت " الاحمر و "سأطنش " عن كتابة غير لائقة مطبوعة على قماشه ، سأغلق باب بيتي على ما تبقى من عمري و وقاري ، وأهرع الى موعدكِ بحذاء "الأديداس " مثل " شيخ الشباب " !

الفلسطيني عميد اللاجئين العرب !

ولأنه في هذه المرتبة فهو أكثر قدرة على الاحساس بمعاناة اللاجئين من الاشقاء العرب، الذين يهيمون على وجوهم هذه الأيام بحثا عن مخيم في أمة تستورد الأسلحة وتصدّر اللاجئين ، في أمة توحد الله وتفرق عباده في حرب التدمير الذاتي التي تجعل من الوطن زورق مطاط في بحر ايجة ، او شاحنة دجاج على حدود النمسا في أوطان مثل القطط تأكل اولادها ، وترمي بفلذات اكبادها في بحار العالم في هذا الحلف الجهنمي بين الطاغية والداعية والمُهرّب !

صباح أنيق يشرق من خزانة ثيابكِ!

يملك الصباح من الرقة ما يجعله مظلوما بصيغة المذكر التي لطشت منه أنوثة برقة الندى في فستانها الأزرق !

الصباح أنثى ، تعرض لسطو التذكير اللغوي " لعرب " بصيغة التأنيث تقدس الذكورة ، وتربط التاء المربوطة بحبل من مسد ، مصابة بحمى التذكير تبذل ما في وسعها لتنسى "عار " نون النسوة !

وبعيدا عن مشاكسة اللغة ، الصباح امرأة تشرق فينا كل صباح بأناقة شالها الأزق ، وبنعمة الفستان حول قهوة الفنجان ، تقرأ لنا يومنا بشفتين من زهر اللوز ، وتدخن سجائرنا وتلوّن دخانها بألوان مكياجها الصباحي كقوس قزح !

كُن عاشقا متقنًا هذا الصباح !

قلْ لقلبك: أن لا يخذلك وأنت تربط مصير ربطة عنقك بربطة شعرها، وراهنْ على صدفة تناسق الالوان بين ثيابك واناقة فستانها،

وقلْ لعطرك: أن يكون شجاعا في مواجهة جبن أرنبة أنفها، وانتظرْ ما قد يكون من اعجاب يعلق في رموشها، وراهنْ على ذاكرة المسكّرة في عينيها، وتوكلْ على صدفة خير من الف ميعاد من الخيبات ، واذهبْ الى موعدها !

Pages

Subscribe to خالد عيسى


.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play